طريقة قياس الضغط بالجهاز الزئبقي اليدوي

طريقة قياس الضغط بجهاز الزئبق اليدوي ، يمكن قياس ضغط الدم بعدة طرق مختلفة ، من خلال أجهزة متطورة مثل جهاز الزئبق اليدوي بالتقنية الحديثة الذي يقيس الضغط ، ويتكون من (شريط من القماش _ عمود زئبقي) _ كرة مطاطية) ، أما طريقة القياس فيتم بفحص ضغط الدم في الشرايين ، وهناك نوعان من الضغط: الضغط العالي والضغط المنخفض ، لذا تابعونا.

كيفية قياس الضغط بجهاز يدوي للزئبق

يهتم الكثير من الناس بقياس ضغط الدم وخاصة الفئات التي تعاني من (ارتفاع ضغط الدم أو انخفاض ضغط الدم).

وأيضاً لبعض أمراض القلب والأوعية الدموية ، ويفضل أخذ فترة راحة قبل قياس الضغط ، وعدم بذل مجهود.

وذلك لتجنب التأثير على ضغط الدم ويؤدي إلى نتيجة اختبار غير طبيعية عند قياس الضغط وملء حزام الحزام بالهواء.

قد تشعر ببعض القلق والتوتر ، لكن هذا ليس مقلقًا ، فمن الطبيعي فحص وقياس الضغط. لا تكن عصبيًا ، فهذه الأعراض تختفي أثناء إفراغ الهواء.

كيفية قياس الضغط بجهاز يدوي للزئبق

  • يتم رفع الملابس عن الذراع.
  • لف الشريط العريض من القماش حول الذراع ، فوق مرفق المريض.
  • ثم ضع السماعة الطبية في الذراع تحت القماش ، ويوضع الجانب الآخر في الأذن.
  • ثم يقوم الشخص الذي يستخدم الجهاز ويفحص المريض بالضغط عدة مرات على الكرة المطاطية المتصلة بالحزام ، ويتم ذلك لإدخال الهواء إلى الحزام ، حتى يصل إلى ضغط معين.
  • ثم حرر الهواء ببطء من الحزام.
  • هنا تبدأ في سماع دقات القلب ، التي تجعل أصوات أول قيمة مرئية بنبض قلب ، وعندما يبدأ النبض في التلاشي ، سيتم تسجيل القيمة الثانية.
  • الرقم الأول على اليسار هو الرقم الذي يشير إلى ارتفاع الضغط ، والرقم الثاني يشير إلى ضغط منخفض.
    • ضغط الدم الطبيعي هو 120/80.
    • يعد الضغط المرتفع خطيرًا إذا كان أعلى من 140.
    • بينما الضغط المنخفض أقل من 90.
    • الضغط المنخفض عند 100/70 مم زئبق.
    • بينما الضغط العالي 120 و 139.
  • يمكنك الآن تسجيل النتيجة التي حصلت عليها ، ويمكنك أخذ العلاج اللازم.

    إذا كان ضغط دمك منخفضًا أو مرتفعًا ، فاستريح واهدأ ، وقم بقياس الضغط مرة أخرى لمقارنة النتائج.

    اقرأ أيضًا: مشروبات تخفض ضغط الدم والكوليسترول

    الأسباب الرئيسية للضغط المنخفض

    ذكرنا كيفية معرفة كيفية قياس الضغط من خلال جهاز يدوي للزئبق ، والآن سنتعرف على أسباب انخفاض الضغط:

    • نتيجة تناول الأدوية والعقاقير الطبية ، فإن أحد آثاره الجانبية هو انخفاض الضغط.
    • بعض المشاكل التي تحدث في إفراز الهرمونات في الجسم.
    • قد يحدث نتيجة خلل أو توسع في الأوعية.
    • انخفاض في كمية أو حجم الدم.
    • أمراض القلب مثل أمراض عضلة القلب والنوبات التي تحدث في القلب ، وعدم انتظام ضربات القلب التي تؤدي إلى ارتفاع الضغط.
    • شرب بعض المشروبات التي لها آثار سلبية على خفض ضغط الدم مثل اللبن الرائب والقهوة.
    • انخفاض نسبة السوائل في الجسم ، أو نتيجة الإسهال الشديد والقيء.
    • الضعف العام وفقر الدم من أسباب انخفاض مستوى الضغط في الجسم.

    اقرأ أيضًا: ما هي علامات ارتفاع وانخفاض ضغط الدم؟

    أسباب ارتفاع الضغط

    هناك أسباب كثيرة ، لكنني سأذكر أهمها:

    • العصبية والقلق يسببان ارتفاع الضغط.
    • أمراض الكلى وتصلب الشرايين وأمراض القلب.
    • الإفراط في تناول الأطعمة المالحة أو الحمضية.
    • استهلك العناصر التي تحتوي على الكافيين ، مثل القهوة.
    • الشيخوخة والشيخوخة.
    • عادة التدخين.
    • عوامل وراثية.
    • السمنة وزيادة الوزن بشكل غير طبيعي.

    علاج مرض الضغط المرتفع والمنخفض

    • في حالة ارتفاع ضغط الدم المفاجئ عليك التوجه لأقرب طبيب لمعرفة الدواء الذي سيستمر المريض في تناوله ، ويمكنه معرفة ما إذا كان هذا مزمنًا أو مفاجئًا فقط بسبب موقف حزين أو طعام معين .
      • يستمر الدواء حتى تتحسن حالة المريض.
    • وهناك أعشاب طبيعية يمكن تناولها في هذه الحالة مثل (ليمون – موز – طماطم – ثوم – عسل).
    • بينما في حالة الضغط المنخفض يجب الاتصال بالطبيب ايضا واذا كنت تريد طرق سريعة وطبيعية مثل (الماء مع الملح – القهوة – عرق السوس – الجزر).

    قد تكون مهتمًا بـ: العلاج بالأعشاب لارتفاع ضغط الدم المفاجئ

    وهكذا يا عزيزي ومتابعي مجلة مقل وصلنا الى نهاية موضوع اليوم ونسأل الله الشفاء العاجل لكم فلا تنسوا مشاركة المقالتي ومتابعة صفحتنا على الفيس بوك ليصلك كل جديد و باستثناء.

    الوسوم

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    إغلاق